السبت 4 جمادى الأول 1439
وهو يوم بإسم الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم ويستحب فيه زيارته ونصرته من قبيل نشر أقواله وسيرته

أعمال الساعات
أعمال كل يوم سبت
الأعمال العامة لليوم 4 من كل شهر
كلام الإمام الصادق عن هذا اليوم
هذا يوم ولد فيه هابيل بن آدم. وهو يوم صالح للصيد والزرع ، ويكره فيه السفر ، ويخاف على المسافر فيه القتل والسلب وبلاء يصيبه. ويستحب فيه البناء واتخاذ الماشية ، ومن هرب فيه عسر طلبه ، ولجأ الى من يمنعه. ومن ولد فيه يكون صالحاً مباركاً ما عاش ، ومن سافر فيه ناله مشقة الطريق

المصدر:
كتاب الدروع الواقية
كلام سلمان الفارسي عن هذا اليوم
اسم هذا اليوم روز شهريور ، اسم الملك الذي خلقت فيه الجواهر ووكّل بها ، وهو موكل ببحر التوم.

المصدر:
كتاب الدروع الواقية
الوصول السريع
تعقيبات الصلوات
أدعية الأئمة في ساعات النهار
أعمال يومية طول الدهر

متفرقات
برنامج مدينة الحكمة
موسوعة العبادات اليومية هي أحد أقسام برنامج مدينة الحكمة المتوفر على أجهزة الجوال الذكية

يحتوي البرنامج بالإضافة للموسوعة على عدة أقسام ومنها :

-قسم حكم لإمام علي يحتوي على أكثر من 20 ألف حكمة مقسمة حسب المواضيع والأحرف والألفاظ.

- قسم حكم وأقوال أهل البيت يحتوي على أكثر من 3875 حكمة مقسمة حسب القائل.

- قسم أشعار أهل البيت يحتوي على أكثر من 378 قصيدة مقسمة حسب القائل.

- قسم أدعية أهل البيت يحتوي على أكثر من 590 دعاء مقسم حسب القائل.

- قسم فهرس مواضيع القرآن الكريم يمكنك من خلاله مطالعة آيات القرآن الكريم حسب الموضوع

لتحميل البرنامج اختر بيئة جهازك من الروابط التالية :

آيفون / آيباد :

اضغط هنا

أندرويد (جالاكسي - HTC - Sony )

اضغط هنا


المصادر

يعتمد قسم أعمال الساعات خصوصا ً بنسبة 95% على كتاب:
مفتاح الفلاح في عمل اليوم و الليلة ، بتصرف

بقية الأقسام تعتمد على نفس المصدر
بالإضافة للمصادر التالية:

المصباح للكفعمي
إقبال الأعمال
مفاتيح الجنان
الدروع الواقية
الدعوات للراوندي
الصحيفة السجادية
الصحيفة الصادقية
الصحيفة العلوية
الصحيفة الفاطمية
البلد الأمين والدرع الحصين
الكافي
البرنامج العبادي الميسر
بحار الأنوار
عدة الداعي ونجاح الساعي
فلاح السائل ونجاح المسائل
مستدرك الوسائل
مصباح المتهجد
مهج الدعوات و منهج العبادات
موسوعة الإمام علي
الباقيات الصالحات
ارشاد القلوب
البلد الأمين و الدرع الحصين

تعديل التاريخ الهجري


جمادى الأولى‏ و الثانية سميا بذلك لأنهما صادفا أيام الشتاء حين جمد الماء و اشتد البرد و يسمى جمادى الأول جمادى خمسة و الثاني جمادى ستة لأن الأول خامس المحرم و الثاني سادسه‏ و في نصفه كان مولد السجاد ع‏ و فيه كانت وقعة الجمل و نزول النصر على علي ع.