صَلاة الحاجَة يَوْم الخَميس (أربع ركعات بعد الضحى بعد الغسل)




رُويَ عَن الصَّادق (عَلَيهِ السَّلام) أنّه قَالَ:

مَنْ كانَ لَهُ إِلى اللَّهِ تعالى حاجَة فلْيُصَلِّ أَرْبَع رَكَعاتٍ بَعْد الضُّحَى بَعد أَنْ يَغْتَسل يقرأ في كلّ رَكعَةٍ مِنْهَا فاتحة الكتاب، وَعِشرين مَرّة إنَّا أَنْزَلْنَاهُ. فإذا سَلَّمْتَ قُلْت مائة مَرَّة: أَللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ. ثمَّ ترفَع يَدَيْكَ نَحوالسَّماءِ وَتَقُولُ: يَا الله يَا اللَّهُ عَشر مَرَّاتٍ، ثمّ تُحَرِّكُ سَبّابَتكَ وَتَقول عَشر مَرَّاتٍ، وتَقُول حَتّى يَنْقطِعَ النَّفَسُ: يَا رَبِّ يَا رَبِّ ثمّ ترفع يَدَك تلقاءَ وَجْهكَ وَتقُولُ: يَا اللَّهُ يَا اللَّهُ عَشر مَرَّاتٍ.

ثمّ تَقول:

يَا اللَّهُ يَا أَفْضَلَ مَنْ رُجِيَ وَيَا خَيْرَ مَنْ دُعِيَ وَيَا أَجْوَدَ مَنْ أَعْطَى وَيَا أَكْرَمَ مَنْ سُئِلَ يَا مَنْ لاَ يَعِزُّ عَلَيْهِ مَا فَعَلَهُ يَا مَنْ مِنْ حَيْثُ مَا دُعِيَ أَجَابَ. أَللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ مُوجِبَاتِ رَحْمَتِكَ وَعَزَائِمَ مَغْفِرَتِكَ وَبِأَسْمَائِكَ الْعِظَامِ وَبِكُلِّ اسْمٍ لَكَ عَظِيمٍ، وَأَسْأَلُكَ بِوَجْهِكَ الْكَرِيمِ وَبِفَضْلِكَ الْعَظِيمِ، وَأَسْأَلُكَ بِاسْمِكَ الَّذِي إِذَا دُعِيتَ بِهِ أَجَبْتَ وَإِذَا سُئِلْتَ بِهِ أَعْطَيْتَ، وَأَسْأَلُكَ بِاسْمِكَ الْعَظِيمِ الْعَظِيمِ، دَيَّانَ يَوْمِ الدِّينِ مُحْيِيَ الْعِظَامِ وَهِيَ رَمِيمٌ، وَأَسْأَلُكَ بِأَنَّكَ اللَّهُ لا إِلهَ إِلاَّ أَنْتَ، أَنْ تُصَلِّيَ عَلَى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ وَأَنْ تُيَسِّرَ لِي أَمْرِي وَلاَ تُعَسِّرَ عَلَيَّ وَتُسَهِّلَ لي مَطْلَبَ رِزْقِي مِنْ فَضْلِكَ الْواسِعِ يَا قَاضِيَ الْحَاجَاتِ يَا قَدِيراً عَلَى مَا لاَ يَقْدِرُ عَلَيْهِ غَيْرُكَ يَا أَرْحَمَ الرَّاحِمينَ وَأَكْرَمَ الأَكْرَمِينَ.


(ملاحظة (): جميع الصلوات المستحبة تصلّى ركعين ركعتين..أي تصلي ركعتين وتسلم ثم تقوم وتكمل ركعتين وتسلم وهكذا... حتى تنتهي من عدد الركعات الخاصة بالصلاة المستحبة)


المصدر
مصباح المتهجد